احصائيات المدونة

الأربعاء، 3 فبراير، 2016

الردّ على من يشترط التصديق والاتّباع للحقّ حتى يلقي الإمام ناصر محمد البيان بالصوت والصورة.. اليوم - 12:44 AM



   
الإمام ناصر محمد اليماني
24 - 04 - 1437 هـ
03 - 02 - 2016 مـ
03:25 صباحــاً
ـــــــــــــــــــ



الردّ على من يشترط التصديق والاتّباع للحقّ حتى يلقي الإمام ناصر محمد البيان بالصوت والصورة ..


بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الطيبين وجميع المؤمنين في كلّ زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أمّا بعد..

فقد كان يطَّلع من الكفار على القرآن الذي تمّ تبليغه في الحجاز وكان بعضٌ منهم يصرّ على عدم التصديق به حتى يذهب لينظر إلى صورة محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وكأنّه مكتوبٌ على جبينه إنّه رسولٌ من ربّ العالمين! بل البرهان هي الآيات البيّنات التي جاء بها النبيّ صلى الله عليه وسلم كون الهدى فيها وليس في رؤية صورته، ولذلك تنزّل قول الله تعالى:
{وَمِنْهُم مَّن يَنظُرُ إِلَيْكَ ۚ أَفَأَنتَ تَهْدِي الْعُمْيَ وَلَوْ كَانُوا لَا يُبْصِرُونَ (43) إِنَّ اللَّهَ لَا يَظْلِمُ النَّاسَ شَيْئًا وَلَٰكِنَّ النَّاسَ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (44)}
صدق الله العظيم [يونس].

فكن من الشاكرين حبيبي في الله، وما جئناكم بوحيٍ جديدٍ؛ بل ببيان القرآن بالقرآن، وليس عندي إلا قال الله تعالى وقال رسوله صلّى الله عليه وآله وسلم، ومن الأنصار من نظر الى صورتي وسمع بياناتٍ بصوتي ولم يزدَدْ يقينه شيئاً على اليقين الذي أيقن به من قبل بسبب تدبر البيانات الحقّ، وحتى ولو ألقيته بصوتي مع الصورة فهل سوف نقول بغير ما نقول في البيانات المكتوبة؟ وما فعلت ذلك عن أمري، ولله حكمةٌ بالغةٌ في الهدى وذلك حتى لا ينشغل المستمع بالنظر إلى ملامح صورتي؛ بل بتدبر البيان الحقّ الذي يصدّقه العقل والمنطق، وكذلك الحكمة أن تكون دعوة الإمام المهديّ عبر الإنترنت العالميّة حتى لا يستطيعون مقاطعتي، فليس لهم إلا أن يتدبّروا القول في البيان من أوله إلى آخره فيتّبعوا أحسنه إن تبيّن لهم أنه الحقّ من ربهم، وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..

أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
ــــــــــــــــــــ


معلومات , حقائق , المهدي , الامام , المنتظر , حقيقه , ماهو , صور , موقع , تفسير , القران , الكريم , الاسلام , السنه , الشيعه , اهل البيت , ال , البيت , شرح , ناصر , محمد , اليماني , سورة , سبحان , الله ,النصر, الله , اكبر , شعار , ماهو , من هو , متى , كيف , اين , 2013

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إجمالي مرات مشاهدة المدونة

اعلانات المدونة

تابع كل جديد برسالة الكترونيه لـ إيميلك فورا